نسبة نجاح اطفال الانابيب

نسبة نجاح اطفال الانابيب مسألة تتردد في ذهن مرضى المرشحين لعلاج العقم. عملية اطفال الانابيب عملية متطورة لعلاج تأخر الحمل والخصوبة التي تجري بأحدث تقنيات العلاجية. يطلق مصطلح اطفال الانابيب على عملية خاصة يتمّ من خلالها الانجاب والاخصاب. ربّما يبادر في ذهن القارئ ما معنى اطفال الانابيب؟ كيف يتمّ عملية اطفال الانابيب؟ ما نسبة نجاح اطفال الانابيب؟ من الضرورة من يقوم بإجراء هذه العملية؟ وهل يحصل الاخصاب والانجاب بعلاج اطفال الانابيب؟

يوجد لكل عملية علاجية أسباب مختلفة. تتعدد أسباب علاج العقم وتأخر الحمل. بعض هذه الأسباب واضحة وبعضها معقدة. هذه العملية تتشكل من سلسلة علاجات وعمليات مختلفة وتجمع تحت عنوان عملية IVF. وعلاج الادوية، عملية الحقن المجهري، التلقيح الصناعي، ثقب جدار الجنين، هذه كلها من ضمن العلاجات المتطورة التي تساعد على التخصيب والعلاج.

يتمّ اللجوء الى هذا العلاج في حالات كثيرة يعاني منها الزوجين عندما لا يحصل الحمل في علاقة طبيعية. تسمى هذه الحالة العقم في طب علاج تأخر الحمل. ويقوم الأطباء بإجراء التحاليل الطبية والفحوصات المختلفة قبل إجراء عملية اطفال الانابيب.

 

كيف تحضر عملية اطفال الانابيب؟

أول شئ يقوم بها الطبيب قبل بدء فترة العلاج هو فحص الزوجين من جوانب مختلفة. سلسلة عمليات اطفال الانابيب تحتاج الى فحوصات وتحاليل خاصة للحصول على الأسباب والعلل. فلذلك تجري هذه العملية في مراحل مختلفة وتمهيدات متفاوتة لكل مرحلة. يعاني الكثير عند مواجهة مشكلة تأخر الحمل عن أمراض خفية تمنعهم من حصول على الحمل. من أبرز هذه الاسباب كما يلي:

 

الاختلال والضعف في التبويض

تعاني كثير من النساء من مشكلة اختلال المبايض. في كلّ طفل مؤنث عند الولادة مخزونة من المبيض. عندما يتقدّم العمر وتصل الصبية الى سن البلوغ تبدأ هذه المخزونة بإفراز البويضة. تتلف بويضات كثيرة في كل دورة شهرية وعندما تتقدّم المرأة في العمر يزيد من هذا التلف حتى يصل الى مرحلة انقطاعه. يظهر اختلال التبويض باختلال وعدم انتظام الدورة الشهرية. علاج هذه المشكلة يزيد من نسبة نجاح عملية اطفال الانابيب. 

العيوب الخلقية في المهبل، الأمراض الوراثية، نقص الغدة الدرقية، عدم توازن الهرمونات، صغر حجم البويضة وتكيس المبايض، السمنة وزيادة الوزن، العقاقير والأدوية وتأثيراتها المختلفة، وفي الأخير تقدّم العمر سيزيد من مشاكل ضعف التبويض. يقوم الطبيب بفحص المبيضات وتقديم وصفة علاجية لحل هذه المشكلة. وإذا يوجد فيها مشكلة كالتكيس في البداية يحاول علاج ذلك وإذا كان حجم وكمية الأكياس كبيرة تبدأ الجراحات والعمليات لإزالتها.

إذا يكون الضعف بسيط يمكن علاجه بوصة لتحفيز ونشاط المبايض. وإذا كان حادّ سيقوم الطبيب بعلاج السونار المهبلي. وسيقدّم نصائح لتعديل نظام الغذائي الصحي، نصائح لرياضة خفيفة وعدم العلاقة الزوجية لمدة ثلاثة أيام قبل الخصوبة.   

  

 

مشكلة الحيوانات المنوية

لتمهيد مقدمات عملية اطفال الانابيب وزيادة نسبة نجاح هذه العملية يحاول الطبيب علاج العقم في الرجال في أول خطوة. كثير من الأطباء يقوم بتحليل المبيض في الزوجة وتحليل السائل المنوي في الزوج في أول فرصة قبل بدء العلاج. تضمّ مشكلة الحيوانات المنوية 40% من مشاكل عدم حدوث الاخصاب. أحيانا يرى الطبيب أن علاج دوالي الخصية وأخذ العينة من سائل المنوي يسبب الإخصاب في الرجال.

من مشاكل الشائعة في الحيوانات المنوية هي قلة عددها. حين يكون عدد الحيوانات المنوية في الرجل قليلة مثلا أقل من 15 مليون لا يمكن الاخصاب. فرط حرارة الجسم في الرجال والسمنة يزيد من خطر ضعف الحيوان المنوي. كذلك الإفراط في العلاقة الجنسية والتدخين وشرب الكحول والجلوس كثيرا وعدم التحرك والنشاط يقلل من فرصة الاخصاب للرجل. 

حركة الحيوانات المنوية البطيئة يؤثر على قدرة الإخصاب. مثلا عند الضعف ينخفض سرعة حركة الحيوان المنوي من حالة الطبيعية والمعتادة. ويؤثر في حالة انتقال الحيوان المنوي الى جهاز التناسلي وقدرته في التلقيح مع البويضة. مشاكل كدوالي الخصية، عيوب خلقية وراثية والتهابات واضحة أو عملية جراحة يسبب مشاكل في الخصيتين ويمنع من قدرة الحيوان المنوي في الحركة. انسداد الأعضاء التناسلية وظهور العدوى والالتهاب إثر الجرح والاصابة أو عدم توازن الهرمونات كما يوجد هناك علاج بالأدوية والجراحة. ويحاول الطبيب في أول فرصة علاج ضعف الحيوانات المنوية ويزيد من فرص نجاح عملية اطفال الانابيب.

 

هل التقدم في العمر يؤثر على الخصوبة؟

تأكدت البحوثات تقدّم العمر يؤثر على قدرة الخصوبة في المرأة والرجل على حد سواء. وتدل الدراسات أن الحمل في  تقدم عمر النساء يؤثر على اصابة الطفل بأمراض مختلفة ومنها مولود داون سندروم. يرتبط أعمار الأمهات ارتباطا قويا بأمراض الاطفال من حيث اصابتهم بالسكري، ضغط الدم وضعف مناعة الجسمية.

زيادة مخاطر تقدم العمر في الانجاب للنساء عادة يسبب حدوث الأمراض في الأطفال بعد بلوغهم. لكن تقدم العمر في الرجال يؤدي الى اصابة الأطفال بتشوهات جينية. وينصح الأطباء مع تقدّم عمر المرأة و كذلك الرجل في الزواج يجب أن تأخذ المخاطر بعين الاعتبار كما ينصح بالانجاب قبل عمر 32 سنة.

أن أسباب العقم مع تقدّم العمر تكون أمراض كدوالي الخصيتين، الذي يطلب علاج متطور كعلاج كيميائي وإشعائي بالنسبة الى مرضى السرطان.فكمية ونوعية الحيوانات المنوية والبويضات تتناقص مع تقدم العمر في الزوجين. فالعمر عامل أساسي مع أن لا يمكن تجاهل نمط الحياة الشخصية مثل التدخين وشرب الكحول، الأمراض الوراثية وعدم توازن الهرمونات. ينخفض حفظ الوزن الطبيعي احتمالية حدوث تأخر الحمل.

 

ما هي عوامل زيادة فرص نجاح عملية اطفال الانابيب؟

عمر الزوجة والزوج عامل أساسي يزيد من نسبة نجاح استجابة التحاليل. 

الطبيب والمعملات الاختصاصية وتقنيات المتقدمة تؤثر في ارتفاع نسبة نجاح اطفال الانابيب.

العامل النفسي في الزوجين ونمط الحياة وصحة النظام الغذائي عامل مهم في نجاح عملية IVF.

تحسين صحة جهاز الرحم، والجهاز التناسلي للزوجين يؤثر في غرس الجنين.

أخذ العينة من سائل المنوي وأخذ العينة من بويضات المرأة. قبل تحفيز بويضات المرأة يتمّ حقن إبرة التفجير والعلاج بالأدوية.

عملية ثقب جدار الأجنة باستخدام ليزر ASSISTED HATCHING يزيد من نجاح غرس الجنين في جدار الرحم.

عملية الحقن الصناعي التي يتمّ فيها تحضير عينة السائل المنوي في المعمل وحقنه في الرحم.

اطفال الانابيب أو الحقن الخارجي وهي عملية اخصاب خارجية يتمّ في مختبر اختصاصي وبعد سحب خمسة عشرة بويضة تلقح كل بويضة مع مئة الف حيوان منوي.

عملية الحقن المحهري وكذلك الحقن الخارجي وهي تقنية عالية يقوم فيها حقن الحيوان المنوي ببويضة بعد إزالة الخلايا المحيطة بها.

 

كم نسبة نجاح عملية طفل الانابيب؟

نسبة نجاح عمليات اطفال الانابيب في أفضل مراكز العالم لا تتعدى 50%. وبشكل عام هذا النجاح يرتبط بأن يكون العمر تحت 35 سنة. ونسبة نجاح العملية في سن الأربعين لا يزيد عن 25% وذلك يرتبط بنشاط الحيوان المنوي في الرجل أيضا. فإذا كان عمر الرجل أكثر من 45 سنة فجودة الحيوان المنوي المؤثر في نجاح العملية لا يزيد عن 10%. 

يتحدّث الأطباء عن نسبة العقم في الزوجين ويعتقد الكثيرين أن حوالي 30% من نسبة العقم يكون نتيجة مشاكل الرجل. كما يوضّح 30% من هذه المشاكل ترتبط بالمرأة وصحة الانابيب وجهاز الرحم. و30% من المشاكل يرجع الى أسباب مبهمة ما تشترك بين الزوجين ويمكن علاجها بطرق مختلفة. والعشرة الأخرى هي أسباب غير واضحة وصل الأطباء إليها ومازالت تتكرر التحاليل والبحوث لكشفها حتى الآن.

يحاول المراكز العلاجية للإخصاب ازدياد نسبة فرص الحمل ونجاح الخصوبة. ونتائج عملية طفل الانبوب تظهر بعد 12 يوم من نقل الأجنة الى الرحم. يجب في هذه بالفترة تمّ العلاجات اللازمة. وتكون المرأة في موقف هادئ وحالات نفسية مناسبة حتى لا يؤدي الى خلل لزرع الطفل في الرحم. 

 

زيادة فرص الحمل مع مركز نور

عملية أطفال الأنابيب عملية راقية تساعد على حفظ إمكانيات المرضى لعلاج الإخصاب. فلهذا يتطلب إجراء هذه العملية دقة وتجربة مهمة. فلذلك ينصح الدقة والاهتمام في اختيار مراكز علاجية موثقة. خاصة إذا يسافر المرضى من بلد الى بلد آخر.     

مركز نور لأطفال الأنابيب سيقدّم أفضل خدمات علاجية متطورة لعلاج الخصوبة. يقوم مركز نور بتقديم خدمات علاجية راقية في مختبر مجهز وبإشراف اخصائي العقم للرجال والنساء. يحاول مركز نور لعلاج تأخر الحمل تقديم خدمة استشارة علاجية لمرضى الدول المجاورة من خلال المواقع الاجتماعية.

يحاول المركز مساعدة المرضى ومرافقتهم خطوة خطوة فلذلك خدمة الاستشارة المجانية قبل العلاج والسفر الى ايران. تبرع البويضات وتبرع الحيوانات المنوية والرحم الايجاري من ضمن الخدمات المتقدمة التي يقدمها المركز.

Summary
Article Name
نسبة نجاح اطفال الانابيب
Description
كم نسبة نجاح عملية اطفال الانابيب؟ وكيف يمكن يزيد معدل نجاح علاج الاخصاب؟
Author
Publisher Name
مركز نور لعلاج العقم و عمليات اطفال الانابيب في ايران
Publisher Logo

پاسخی بگذارید

نشانی ایمیل شما منتشر نخواهد شد. بخش‌های موردنیاز علامت‌گذاری شده‌اند *